المنظمة المغربية للكشافة والمرشدات / فرع بنسركاو /

المنظمة المغربية للكشافة والمرشدات / فرع بنسركاو /

الــمــــنــــظــــمــة الــمـــغـــــربية للــكــــشــــافـــة و الــمــرشـــدات عضو الجامعة الوطنية للكشفية المغربية والتي تنضوي تحت لواء الأمير مولاي رشيد،وهي منظمة تربوية تنموية ذات طابع تطوعي،مستقلة عن كل نشاط حزبي.
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  مفهوم التجمعات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohamed ouaaziz

avatar

رقم العضوية : 3
عدد المساهمات : 45
نقاط : 91
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 22/08/2010
العمر : 28

مُساهمةموضوع: مفهوم التجمعات   الثلاثاء 07 سبتمبر 2010, 09:33

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وعلي آله وصحبه ومن والاه
أما بعد: فإنني هنا لست بصدد دراسة أشكال التجمعات من الناحية الشكلية فهذه أساسيات لا يختلف عليها اثنان فعلي الرغم من تنوعها وتعددها إلا أنها تظل ثابتة لدى الجميع من حيث طريقة والوقوف ومكان العريف والمساعد وما الي ذلك من شكليات.

ولكن التساؤل الذي اطرحه
لماذا هناك أشكال للتجمعات؟؟؟
لماذا لم يكن هناك شكل واحد مثلا ؟؟
بل لماذا لا توجد أشكال أخرى ؟؟مثل مثلث أو مثلث ناقص ضلع أو شكل خماسي مثلا ؟؟؟

اعتقد أن الإجابة الوحيدة هي لكل هذه التساؤلات هو العامل النفسي او السلوكي
وان تعدد هذه التجمعات مرتبط بما يحاول القائد طرحه أو تقديمه أو استخلاصه من الكشافين.


مميزات كل شكل:

القواطر " طوابير "

اعتبره مفضلا في دروس الأناشيد حيث إن قرب الكشافين من بعضهم يتيح لهم توحيد نغماتهم وان تتمازج أصواتهم فيدفعوا عنهم حاجزو الخوف والخجل وخاصة أن العرفاء يكونون في المقدمة فهم أكثر جراءة عادة من غيرهم وبالتالي يشجعون زملائهم الأقل جراءة.
بينما يبدو هذا الشكل غير مفضلا للدروس لتهميش الأفراد الأبعد عن القائد ويكون العرفاء في المقدمة فيكونون أكثر نشاطا ولا يعطون الفرصة لغيرهم في الخلف.
الأمر ذاته ينطبق علي شكل الشعاع إلا أن في تشكيل الشعاع استقلالية أكثر.
ودائما في الشكلين يحس الفرد فيهما انه جزء من الطليعة من خلال التراصف والوقوف خلف العريف وأتباع إرشاداته المباشرة وغير المباشرة.
ويميز هذا الشكلان بوجود الكشافين أمام القائد دونما الحاجة للالتفات أو التعب أو التركيز علي مجموعة أو فرد علي عكس الإشكال الأخرى.

مستطيل ناقص ضلع:

لاشك انه الشكل الأكثر شيوعا في الدروس وعلي الرغم من انه جيد نسبيا إلا انه قد يحدث إهمال للكشافين اللذين في الإطراف, ودائما ما يحتاج القائد إلي أن يوزع نظره واهتمامه علي كل الكشافين وخاصة الذين في الإطراف او الزوايا لأنهم عادة يجدون ما يلهيهم عن الدرس بسهولة حتى لو كان موضوع وأسلوب الدرس جيدا وشيقا. وخاصة إذا طال وقت الدرس.
ويفضل هذا الشكل عن التجمعات غير الدروس مثل بداية الاجتماع أو عند إبلاغ الكشافين معلومة معينة او الاستعداد لعمل معين ومع سهولة سماع أراء الكشافين بعيدا عن الغوغائية.
ويميز هذا الشكل أن كل فرد يقابل القائد مباشرة ويحس بنفسه مسئولا مباشرة أمام القائد وان اتصاله مباشر مع القائد دونما الحاجة إلي تدخل العريف أو المساعد وفيها خروج نفسي عن وحدة الطليعة وفيه يمكن للقائد ملاحظة أسلوب وحركات الكشافين بسهوله.


شكل نصف الدائرة


يتميز هذا الشكر بقرب الكشافين من القائد بشكل متساو مما يتيح للقائد للقائد سهولة في التعامل مع الكشافين مقارنة بالشكل السابق وذلك لعد وجود زوايا في الشكل إلا أن الأفراد اللذين في الأطراف قد يعانون نفس المشكلة من الإهمال في حالة عدم نبه القائد أو عدم التمركز الصحيح للقائد أثناء الدرس.
تعتبر مشكلة هذا الشكل انه من الصعب عمله بسرعة وأحيانا لابد من توجيهات القائد لعمل الشكل بالطريقة الصحيحة.

شكل الدائرة

يعتبر هذا الشكل مفضلا في السهرات الكشفية بشرط إن يكون جميع من الدائرة يجلسون علي نفس المستوي لان الفكرة في شكل الدائرة هي التساوي فإذا لم يتحقق هذا الشرط فلا معنى لوجود الدائرة لان وجود أشخاص يجلسون بمستوي اعلي من البقية يصبحون هم مركز الدائرة بدلا من المنتصف .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مفهوم التجمعات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنظمة المغربية للكشافة والمرشدات / فرع بنسركاو / :: المهارات والفنون والتقاليد الكشفية :: ¨°•√♥ اعمال الريادة ♥√•°¨-
انتقل الى: